الرئيسية/عبدالله الحديثي

About عبدالله الحديثي

طالب طب في جامعة الإمام عبدالرحمن، عاشقٌ لتخصصه، شغوف بطب الأعصاب وكل جديد فيه. مهتم بترجمة الطب وعلومه إلى اللغة العربية، يهوى القراءة في وقت الفراغ.

رأيٌ شخصي، في العمل البحثي

في ليلة تخرجي من كلية الطب، وفي خضم المشاعر المختلطة، أخذت أعيد شريط ذكرياتي في تلك السنوات الستّ، التي قضيتها في طلب العلم، بكل جدّ واجتهاد. عندما أعدت النظر في تجربتي في كلية الطب، أجد أنه من الأكثر الأشياء التي ندمت عليها هو الانخراط في العمل البحثي. الوقت والمجهود المستهلك في العمل البحثي -بل والقلق الذي يسببه- لا يتناسب أبداً مع الفائدة التي حصلت عليها منه. هناك مجموعة من طلاب الطب مهتمين فعلاً بالعمل البحثي، وهو شيء يدعو للإعجاب. شخصياً، عملت في الأبحاث لكونها مطلوبة مننا في السيرة الذاتية لنقاط الهيئة، وأجزم أن العديد من زملائي يشاركونني هذه القناعة. أتمنى لو أنه لم يكن مطلوباً منا -من قبل هيئة التخصصات- العمل في الأبحاث. أتفهم أن [...]

ملاحظات عابرة، لتعاملنا مع المرضى

"أح! تعالوا يا عيال اسمعوا المرمر اللي بهذا البيشنت مرة واضحة!" كانت هذه جملة وقحة سمعتها أحد المرّات في مستشفانا التعليمي، وجعلتني أفكر بمدى انسانيتنا في التعامل مع المرضى كطلاب طب أو أطباء. من السهل جداً -في خضم عملنا ودراستنا- أن ننسى أن المرضى الذين نتعامل معهم يشكل يومي أنهم أناس لهم مشاعر وأحاسيس وأحباب وأصدقاء، وليسوا مجرد حالات وتشخيصات. المريض المذكور في العبارة السابقة لم يكن يعلم أصلاً بوجود صوت لغط (Murmur) في قلبه، وقد أثار تعليق الطالب ذعره. كطلاب طب، نقضي الساعات الطوال في قراءة بعض العلامات والأعراض التي تظهر على بعض المرضى، وقد تأخذنا الحماسة أحياناً حين نرى مريضاً أمامنا لديه هذه العلامة أو تلك. ضبط تعابير الوجه مهم جداً أمام المريض، [...]

نصائح متناثرة، لطلاب الطب المستجدين.

نصائح لطلاب الطب المستجدين في البداية، لست أزعم أنني من المخضرمين في كلية الطب، أو ممن لهم صولات وجولات في أروِقتها، فلست إلا طالب طب في سنته الرابعة، وأمامه العديد ليتعلمه، لكنني آثرت أن أضع ههنا بعض النصائح والدروس التي تعلمتها في مشواري في كلية الطب، آملا من المولى -عزّ وجلّ- أن ينفع بها. نصائح لطلاب الطب المستجدين النصيحة الأولى: "اختر من تصاحب جيّداً!" قد تبدو هذه النصيحة بديهية، ولكنها مهمة فعلاً، حيث أن الأصحاب لهم بالغ التأثير عليك وعلى مشوارك في الكلية، فكما يقال: "الصاحب ساحب!". حاول قد الإمكان أن تصاحب الطلاب المتميزين، فمصاحبتهم ترفع معاييرك الأكاديمية، فبدلا من أن يصبح همك النجاح فقط، سيصبح همك الحصول على الدرجات الكاملة وهكذا... نصائح لطلاب الطب [...]