آخر تحديث:

يستعد العديد من المرضى يومياً للذهاب إلى غرفة العمليات لإجراء أحد العمليات الجراحية، فيما يخفى على الكثير خفايا وخبايا غرفة العمليات.

العلاج الجراحي هو البديل الوحيد عند فشل العلاج الدوائي في تحقيق أهدافه ثمة الكثير من التساؤلات التي يطرحها المريض او اهله قبل الجراحة وبعدها اهمها التحضير للجراحة وطريقة التصرف بعدها وتقييم النتيجة بالنجاح او الفشل.

الكثير من المرضى يتساءل بعد الانتهاء من عمليته: ماذا حدث داخل غرفة العمليات ؟

لا تبدأ العملية الجراحية إلا بوجود الاستشاري

ماعدا العمليات الطارئة، فإن أغلب المستشفيات لا تستطيع البدء إلا بوجود الاستشاري!
لا يوجد عملية يجريها طالب الطب أو الطبيب الامتياز!

حيث يتم التأكد من وجود الاستشاري قبل العملية، ولا يتم البدء بتخدير المريض إلا بوجوده في غرفة العمليات.

عملية تعقيم الجراح تستغرق ٣-٥ دقائق!

تعقيم الجراح قبل دخوله غرفة العمليات

تعقيم الجراح قبل دخوله غرفة العمليات

قبل بدء العملية، يحتاج الجراح إلى غسيل اليدين وحتى المرفقين، في عملية تستغرق خمسة دقائق تقريباً وذلك لتعقيم الجراح بشكل كامل. كما يجب التعقيم الطبي لجميع طاقم العملية.

أثناء العملية في حال لمس الجراح أي من المعدات الغير جراحية أو الغير معقمة، عليه إعادة عملية التعقيم لتستغرق ٣-٥ دقائق أخرى.

لمشاهدة كيفية تعقيم الجراح قبل الدخول إلى غرفة العمليات شاهد هذا الفيديو

تخدير المريض يتم داخل غرفة العمليات فقط

الأدوية المخدرة تعطى للمريض عند بداية العملية، لا يمكن إعطاء المريض الأدوية المخدرة في الجناح أو غرفة الانتظار ماقبل العملية!

أيضاً لا يمكن إيقاض المريض خارج غرفة العمليات، بل يتم ذلك داخلها ولا يخرج المريض من غرفة العمليات إلا بعد الاستيقاض.

السبب في ذلك يعود إلى تثبيط أدوية التخدير للجهاز التنفسي، حيث يحتاج المريض إلى مساعدات تنفسية عند تخديره، قد تعطى بعض الأدوية المهدئة فقط وليست مخدرة!

حكى لي قريب عن نسيان الجراح لأداة جراحيه في بطنه!

الأخطاء الطبية

الأخطاء الطبية

الأخطاء الطبية في غرفة العمليات قد تحدث أحياناً، ولكن في الحقيقة نسيان أحد الأدوات الجراحية هو من النادر في عالم غرفة العمليات،
حيث يتم عد جميع الأدوات الجراحية والاسفنج والحشوات والشاش،
ثم يتم العد مرة أخرى أثناء الجراحة، ثم يتم العد الأخير عند الانتهاء منها.

في حال اختلف العد الأول عن الثاني أو الثالث، يتم البحث عن القطعة الناقصة أو يتم عمل أشعة داخل الغرفة لمعرفة أين توجد القطعة؟

الأخطاء الطبية

هل يأخذ الجراح استراحة في العمليات الطويلة؟

في بعض العمليات الجراحية المجهرية والدقيقة، أو العمليات المركبة تستغرق العملية أحيانا مالا يقل عن ١٠ ساعات وتصل أحياناً إلى ٢٠ ساعة يجريها عادةً طاقم طبي واحد.
يتناوب هذا الطاقم على أوقات الراحة مثل الصلاة، الأكل والذهاب إلى دورة المياه.

ولكن في جميع الأحوال يبقى أحد أفراد الطاقم الطبي في الغرفه ولا يترك المريض لوحده أبداً.

عدد الأشخاص في غرفة العمليات لا يقل من ١٠!

يتبادر إلى ذهن المريض أن غرفة العمليات يوجد بها الجراح وطبيب التخدير، ولكن في الحقيقة يتواجد في غرفة الجراحة مايقارب ١٠ أشخاص، طبيب تخدير ومساعديه، الجراح ومساعديه، الفنيين بالإضافة إلى طاقم التمريض.

الفحص الأخير ماقبل التخدير

قبل التخدير يتم التأكد للمرة الأخيرة من اسم المريض الكامل، العملية التي سيتم إجراءها، وسواء كانت جهة العملية اليمين أو اليسار.
لا يتم البدء بالعملية إلا بعد التأكد من صحة جميع المعلومات.

ماذا يحدث لي بعد التخدير في غرفة العمليات ؟

لا تبدأ العملية عادة بعد التخدير مباشرة، بل يجب عمل بعض الإجراءات قبل ذلك:

  • إدخال أنبوب التنفس
  • وضع القسطرة الوريدية في اليدين أو الأرجل
  • وضع أنبوب التغذية إن احتاج المريض
  • وضع القسطرة البولية إذا احتاج المريض وغيرها الكثير

عدم الظهور للعملية هو أسوء مايمكن أن يحدث للجراح!

عند حجزك للعملية في تاريخ معين وعدم ظهورك في هذا التاريخ يؤثر كثيراً.
حيث قمت بإضاعة فرصتك في الحصول العملية، قمت بتضييع وقت الجراح كما قمت بتضييع وقت كان من الممكن الاستفادة منه لمريض آخر!

لا تقم بالموافقة على العملية إن لم تكن مقتنع بها ١٠٠٪

بالإنجليزية تسمى Operating Theatre وهو مايعني مسرح العمليات!

غرفة العمليات قديماً

الترجمة الحرفية لغرفة العمليات باللغة الإنجليزية هو مسرح العمليات!
وذلك يعود للعصور السابقة حيث كان يحاط بمسرح العمليات مدرجات وكراسي ليشاهد العملية من يود التعلم، واستمرت تسميتها بهذا الاسم حتى وقتنا هذا!