آخر تحديث:

بسم الله الرحمن الرحيم

  • بداية التحضير الفعلي: ٢ سبتمبر ٢٠١٨
  • يوم الامتحان: ٢٣ ديسمبر ٢٠١٨
  • فترة التحضير الفعلي (بدون أسابيع الامتحانات الجامعية): ٣ شهور تقريبًا
  • الدرجة: فوق المتوسط الأمريكي.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، حياكم الله، أنا أثير، طالبة طب في السنة الرابعة – جامعة الملك سعود.

سأتحدث في هذه التدوينة عن تجربتي في امتحان USMLE step1 .. آمل بأن تفيدكم، وتلهمكم 🙂

محاور الحديث:

  1. امتحان USMLE وتفاصيله.
  2. أفضل المراحل للتحضير للامتحان 🙂
  3. فترة التحضير الخاصة بي وتفاصيلها.
  4. أمور تمنيت فعلها.
  5. تكلفة الامتحان.
  6. الدراسة الجامعية والتحضير.
  7. الدرجة الممتازة حسب هدفك.
  8. ملفات مهمة.

١. امتحان USMLE وتفاصيله.

امتحان USMLE (united States Medical License Exam)، هو امتحان الرخصة الطبية المعترف به في الولايات المتحدة لممارسة الطب وإكمال التدريب في الولايات المتحدة (Residency, Felloship). باختصار، لا يمكنك ممارسة الطب هناك في أي مجال ومهما كنت إلا بوجود شهادة ECFMG تخولك لذلك.

مراحله؟ ٣ مراحل أساسية.

الخطوة الأولى: يمتحن العلوم الأساسية التي تلقيتها في أول سنتين (أو في بعض الجامعات أول ٣ سنوات) في كلية الطب.

الخطوة الثانية: ينقسم لقسمين:

  1. CK: clinical knowledge: يختبر معلوماتك الإكلينيكية (ما درسته في آخر سنوات كلية الطب).
  2. CS: clinical skills : يشابه الأوسكي في التطبيق.

الخطوة الثالثة.

  • الخطوة الأولى والثانية كافية لحصولك على شهادة ECFMG

* أهمية الامتحان؟

  • بالطبع هي إلزامية لكل من يريد Residency or fellowship في الولايات المتحدة.
  • تطوير معلوماتك في العلوم الأساسية والإكلينيكية بشكل كبير، جُل تركيز الامتحان على الـ high yeild information ، لذلك أنت بالتأكيد المستفيد الأول من هذا التحضير!
  • لا تعلم في المستقبل ما الفرص المتاحة لك، أخذه للاحتياط بينما تملك الوقت في سنوات الدراسة، أمرٌ جيد 🙂
  • متطلب للتقديم في بعض الوظائف.

٢. أفضل المراحل لأخذه؟

الإجابة عن هذا السؤال مجرد رأي، يختلف معي الكثير وربما يتفق. بالنسبة لي كطالبة في جامعة الملك سعود، أرى أن أنسب وقت لامتحانه: في أي وقت بعد السنة الثالثة، وسيسهل مستوى الامتحان كلما تأخرت :)، مناهجنا الإكلينيكية تحتوي على الكثير من العلوم الأساسية التي لم تتم تغطيتها بشكل جيد في سنوات العلوم الأساسية، ومن ناحية أخرى، تصبح العلوم الأساسية أمتع وأكثر منطقية عندما نرى تطبيقها في العلم الإكلينيكي. 🙂

لكن بالطبع كلما بكّرت كلما كان أفضل، خصوصًا إن كنت تنوي إنهاء جميع متطلبات USMLE قبل تخرجك (بجانب تفرغك للأبحاث والمشاريع ودواعم السيرة الذاتية :)).

 (يعتمد السؤال على مدى تحملك، طاقتك، جدّك، هل أنت من النوع الذي يفضل الدراسة لوقت طويل و”تاخذ راحتك”؟ إذن بكّر، ولا مانع بأن تبدأ من السنة الأولى أو الثانية. هل أنت من النوع العَجِل (كما أنا) وتود إنهاءه بسرعة؟ أخذه في السنوات الأخيرة يسهل عليك الموضوع ويختصر عليك الوقت.

١٠ أشياء يجب معرفتها قبل دخول اختبار الرخصة الأمريكية

٣. فترة التحضير الخاصة بي وتفاصيلها

  • ملاحظة: التجارب هي للاستفادة فقط وليست (للتطبيق بحذافيرها)، الاختلاف سمة أساسية تميزك عمّن حولك، ولا يعني هذا أفضلية الشخص من عدمه.
  • خلفية عن معلوماتي في العلوم الأساسية: أنا من محبي العلوم الأساسية، أثناء الدراسة الجامعية كنت أستعين بالكتب لأهم المواد: فسيولوجي، باثولوجي، فارما، مايكرو وبيوكيمستري (أحيانًا)، أجزم بأنه أحد الأمور التي ساعدتني كثيرًا في التحضير (هذه نصيحة مقدمة للطلبة في السنة الأولى والثانية).

نويت التحضير للامتحان في نهاية السنة الثالثة، ومنذ نهايتها وأنا أبحث عن تجارب عدة للامتحان، وكثيرًا ما ينتابني شعور: “بتقدرين تصبرين يا أثير؟”، خصوصًا أننا للتو انتهينا من سنة مُجهدة.. استخرت مرارًا، وسألت الله توفيقه في هذا الأمر. (الاستخارة مهمة في كل شيء يا أصحاب!)

الحمد لله العزيمة قوَت، وكأي بداية لطلاب من خارج أمريكا، يبدؤون بفترة مكثفة لكابلان (كتب وفيديوز)، غالبية التجارب كانت توصي بذلك، خصوصًا للسعوديين منهم. بصراحة كنت أستثقل كابلان، ولم أود أن يأخذ من وقتي كثيرًا.. لكن الخوف من مخالفة التجربة جعلني أبدأ كما بدأ السابقون من قبلي (وهذا خطأ (: ). لكنني اكتفيت بالقراءة فقط لأنني أملّ من كثرة الفيديوز ويغلبني النعاس فيها. كانت قراءة تسليكية بمعنى الكلمة! خصوصًا في مادة المايكروبيولوجي :)، شعرت وكأن منهجًا آخر أدرسه، خصوصًا في (parasitology, mycology) وجزء من Virology. تأسيس كليتنا جيد جدًا في Bacteriology مقارنة ببقية أقسام المايكرو، وهذا أمر رائع لأن تقريبًا نصف المايكرو في USMLE step1 يركز على البكتيريا.

—> في الإجازة الصيفية، قرأت: كابلان بيوكيمستري، مايكروبيولوجي، أناتومي، فسيولوجي + باثوما. (سأتحدث عن انطباعي عن هذه المرحلة).. وقرأت جزءًا من First Aid قراءة أولية لكن أمورًا كثيرة جدًا لم تكن مفهومة لاختصاره الشديد، كانت كالبروفة للمرحلة المكثفة لأطلع على الكتاب وأعلم جزءًا من تفاصيله 🙂 + Goljan audios (بالنسبة للمقاطع الصوتية أنصحكم جميعًا سواء كنت تنوي أخذ الامتحان أم لا بالاستماع له، الدكتور رائع وغير ممل والمعلومات التي يقولها على طبق من ذهب. استفدت كثيرًا بالربط بين أمور عدة.. واستمتعت أيضًا 🙂 )، كنت أستمع له وأنا في الطريق لأي مشوار، في السفر، …) باختصار وقت فراغ لا يحتاج الكثير من التركيز.

كما ذكرت مسبقًا، البداية الفعلية المكثفة كانت في ٢ سبتمبر (مع بداية الدراسة). قبل هذه البداية أخذت اختبار تجريبي NBME .. كانت الدرجة: رسوب! علمت حينها أن الفترة السابقة لم تكن مجدية لي، وأنه ينتظرني جهد مكثف في الفترة القادمة وإلا لن أستطيع أخذ الامتحان، أو أن أُأجله!

بدأتها وأنهيتها بمصدرين فقط: First Aid + UWorld (فرست أيد يلزمكم الحصول على النسخة الأخيرة، سنويًا يتم تحديث كل نسخة بمعلومات مهمة سبق وأن جاء ذكرها في اختبار الرخصة الطبية الامريكية الحقيقي للعام السابق، فلا تفوتوا هذه النقطة!)

بنك أسئلة Uworld مع First Aid هما أهم المصادر في هذا الامتحان، لذلك وجودهما في خطتك أمر أساسي! لا تستهون بهما. كان آيبادي (المحتوي على UWorld) وكتاب First Aid وقلم فلوماستر، وقلمي الرصاص دائمًا رفيقيّ في الحقيبة 🙂 لا تغترّ بثقل الكتاب، همتك أقوى من ثقله على كتفيك. (:

عدتي اليومية :)

عدتي اليومية 🙂

* كيف كانت طريقة الدراسة؟

يوجد كم هائل من المعلومات التي تحتاج شرح أكثر أو معلومات أكثر في فرست أيد لفهمها والوصول للإجابة بسرعة عند قراءتك للسؤال في امتحانك الحقيقي، لذا بعد إجابتك على الأسئلة في يوورد، يوجد شرح أسفل السؤال. أرجوك اقرأه جيدًا وسجل المعلومات المهمة أو التي تشعر بأنها مهمة لكنك ستنساها مع مرور الوقت في فرست أيد بجانب الموضوع الأساسي (حمّل فرست أيد نسخة pdf بنفس النسخة الورقية لديك، ثم ابحث عن الموضوع ومن خلالها يمكنك الوصول للصفحة وتسجيل المعلومات في الورقي)

الصور والجداول في يوورد مفيدة جدًا، توجد قائمة في يوورد flash cards .. احفظها فيها، وعد لها متى ما أردت + قبل موعد امتحانك بفترة قصيرة.

بعد كل سؤال، عُد لمكانه في فرست أيد، وأعد قراءة الجزئية كاملة (يساعدك في تثبيت المعلومة والتركيز على الhigh-yeild information)

إذا لاحظت نفسك ضعيف في مادة معينة، بإمكانك أخذ بلوك كامل في هذه المادة.. باختصار يوورد يتيح لك اختيار المواد والأجهزة التي تود تضمينها في البلوك، خُذ الطريقة المناسبة لك.. لكن الأفضل في منتصف تحضيرك تبدأ تضع Timed tutor، Random .. يعودك على الامتحان الحقيقي. (ستعرف تفاصيل ما أقول عندما تشترك في يوورد وتراه عن كثب)

في فترة التحضير كنت آخذ كل ١٥ يوم تقريبًا NBME لأعلم هل أنا أتقدم أم في مكاني.

لا أخفيكم أنني مررت بإحباطات كثيرة، سواء بارتفاع بسيط، أو ثبات على نفس المعدل :\، وفعلًا بعدها أكتشف أخطاءً.. مثلًا مع قرب الامتحانات يكون جل تركيزي على يوورد وأطنش فرست أيد قليلًا.. هذا الشيء يؤثر! .. أيضًا أثناء الامتحانات أكون قطعت دراسة يوسملي تمامًا، وهذا الشيء يؤثر كثيرًا!! انقطاعك عنه فترة ولو كانت قصيرة بإمكانه أن يؤثر على مستواك! فبعد كل امتحان كنت أضاعف الجهد مبدئيًا لأعود كما كنت عليه ثم أحاول التطور أكثر.

قبل امتحاني بشهر كانت نتائج  NBME 18 (onlinle) and NBME 12 (offline) مبشّرة.. لكن أيضًا صادفتني ظروف امتحان مقرر حينها وانقطعت قليلًا، ثم عدت على نهاية أيام اشتراك يوورد.. (اشتركت في Uworld لمدة ٣ شهور، وأنهيت البنك كاملًا في هذه الفترة، لكنني لم أستطع الرجوع لجميع الأسئلة الخاطئة أو الـmarked .. أنهيته بمستوى ٧٠٪.)

عملت اختبار NBME 13 قبل الامتحان بأسبوعيْن وكانت النتيجة صادمة بشكل سلبي حقيقةً ههه :)، الآن جاءتني حالة: هل أطلب eligibility period extension (تمديد لـ٣ شهور أخرى). أم أُكمل؟

أكملت.. بقي لي أسبوعان على الامتحان، استغليتها كلها في مراجعة فرست أيد، مراجعة حفظ (وفهم بعض المواضيع التي نسيتها :)) + فيديوز باثوما (لم أنهِها كلها، ركزت على أول الchapters والأمور التي أشعر أنني أحتاج المزيد فيها. بالنسبة لي لم يفدني كثيرًا، لكن هذا لا ينطبق على الجميع، لأن مستواي في Pathology في الاختبارات التجريبية كان عاليًا)

قبل أسبوع من الامتحان أخذت NBME 19 وكانت النتيجة للأسف قريبة من NBME 13 .. في هذه الحالة استخرت، دعوت ربي كثيرًا أن يوفقني للخيار الصحيح.. ثم قررت أن أتوكل على الله وأدرس حتى آخر رمق 🙂

لأنني في الحقيقة كنت قد تعبت كثيرًا من كثرة القلق خصوصًا آخر ٣ أسابيع من التحضير، ولم يكن باستعدادي بتاتًا التمديد أكثر، كانت النفسية متعبة حقيقةً + الفترة القادمة امتحانات على مدى ٣ أسابيع (وأنا لم أدرس أي محاضرة من المقررات!!) وسأنقطع فيها عن دراسة يوسملي مما سيكلفني الكثير! هذا غير أمور كثيرة انقطعت عنها كالتطوع والقراءة والاستمتاع مع الأهل والأصحاب والأبحاث ومتطلبات السيرة الذاتية كما تعلمون :).

أخذت قبل ٤ أيام من الامتحان UWSA .. النتيجة كانت مبشرة جدًا الحمد لله! اطمأننت بعض الشيء (لأن غالبًا UWSA overestimates your real score, while NBME underestimates your real score)..

– يوم ماقبل الامتحان: يوم مربك، أوقات تشعر فيها أنك لم تدرس أي شيء، وأوقات تشعر فيها أنك ختمت الدنيا!

كنت قد أجلت المعادلات والأمور purely memorisation لهذا اليوم.. راجعت مراجعة سريعة للمايكرو والمضادات الحيوية، مراجعة للـ psychiatry & behavioral science (أعدائي :p ). أوقفت المراجعة نهاية العصر.

ينصح الكثير في هذا اليوم بعدم فعلك لأي شيء سوى الاستمتاع والاسترخاء.. لا أعلم إن كنت أؤيدهم أم لا، لكنني من كثرة القلق لم أستطع الاسترخاء حقيقةً، ولم أستطع الأكل حتى 🙂 .. حتى الفطور لم أستطع أكله.. لذلك أرجوكم لا تقعوا بنفس هذا الخطأ وحاولوا حل هذه المشكلة قبل وقوعها معكم.

– يوم الامتحان: الامتحان مكون من ٨ ساعات، ٧ ساعات امتحان وساعة واحدة بريك (يمكنك تقسيمها حيث تشاء). الوقت الأساسي للبريك هو ٤٥د فقط، لكن في البداية ربع ساعة تعريفية، اعمل SKIP لها بسرعة كي تخزن هذه الربع ساعة لرصيدك. أيضًا كلما أنهيت البلوك وبقي لك من الوقت فيه، فإنه يضاف لرصيد البريك لديك.

أفضل ١٠ كتب للتحضير لدخول اختبار USMLE الزمالة الأمريكية

كيف قسمت الوقت؟ 

بلوك١ – ٣د راحة – بلوك٢ – ١٢د راحة – بلوك٣ – ٥د – بلوك٤ – ٢٥د (صلاة وأكل) – بلوك٥ – ٥د راحة – بلوك ٦ – ١٠د راحة – بلوك٧ – انتهيت!!!!!

كان أحلى شعور. لأن الامتحان فعلًا متعب، والكراسي غير جيدة، والإضاءة قوية جدًا، وبعض الإزعاج من المختبرين الآخرين على أجهزة الكمبيوتر وأصوات لوحة المفاتيح المنرفزة جدًا! المركز وضع سماعات مانعة للإزعاج لكنها ضاغطة جدًا على الرأس وتجلب لي الصداع “وأنا خلقة مصدعة!!!”

بعد الامتحان أغلب الممتحنين يمرون بمرحلة “أنا ما أدري كيف سويت في الامتحان! ممكن أرسب، ممكن أجيب درجة أقل من هدفي، ممكن أعلى؟” .. (حرفيًا أنت تمر بامتحان طويل وسيناريوز طويلة، ما يمديك حتى تعد الغلط أو اللي احتمال يكون غلط!)

أهم شيء تعمله بعد الامتحان، سجود شكر! حمد الله على هذه النعمة العظيمة، وعلى انقطاع هذا الشوط الطويل بحمد الله بأخذك للامتحان! سلّم أمرك لله، لا أمر بيدك. ارضَ عن الدرجة مهما كانت، أنت عملت واجتهدت وتوكلت على الله. أيوجد أمر أكثر من هذا؟

موعد الدرجة: ٣-٤ أسابيع بعد يوم امتحانك. (النتائج تظهر كل يوم أربعاء)

المستفاد عندما رأيت الدرجة، إن كنت واثقًا في تحضيرك، ولم يكن باستطاعتك تمديد الامتحان لأي ظروف تحيطك.. توكل على الله وكن واثقًا.. اختبارات NBMEs ليست دائمًا صحيحة! فرق كبير بين آخر 2 NBMEs ودرجتي الحقيقية. لدرجة أنها عندما ظهرت الدرجة قرأتها مرارًا وتكرارًا خوفًا من أن عيني أخطأت القراءة ههه.

الحمد لله على كل شيء، لم يكن الأمر ليتمّ ويتيسر بدون توفيقه سبحانه ولطفه بي.

٤. أمور تمنيت فعلها.

١- أشاهد فيديوز Kaplan Behavioral science أو على الأقل أقرأ كتاب كابلان. لأنني لم أفعل لا هذا ولا ذاك :)، وأثر على مستواي في الامتحان، كان هذا القسم هو الوحيد المنخفض الدرجة .-.

٢- أبدأ من الإجازة بفرست أيد ويوورد، وأستغني عن كتب كابلان (عدا ما أنا ضعيفة فيه، كـ Behavioral sciences و Microbiology (parasitology & mycology) , some parts of biochem ) لأن كل ما قبله من تحضير لم يُفدني بدرجة ملاحظة!)

  • (نصيحة، لا تستعن بكابلان إلا للمواد الضعيف فيها فقط، ثم بعدها ادخل مباشرة على فرست أيد ويوورد)

٣- أقضي وقتًا أطول في جزئية Psychiatry .. الأسئلة عليها لا بأس بها من ناحية العدد، لكن هناك أمور عدة يجب حفظها وفهمها ولم أكن أعي المعلومات في ذاك القسم جيدًا.

٤- أتحلى بالصبر والتأنّي في كل شيء (:

٥. تكلفة الامتحان:

  1.  kaplan books: 500 SR
  2.  ECFMG Registering: 287 SR
  3.  First Aid book: 149 SR (تخفيض)
  4.  Step1 fees: 4068 SR (قطعة قلب :p)
  5.  Embassy: 190 SR (كان النظام إني أوثق أوراقي في السفارة الأمريكية وأدفع لهم، حاليًا غيروا النظام)
  6.  DHL: 402 SR
  7.  Uworld 3 months: 1300 SR
  8.  NBMEs: 235 SR *5

المجموع: ٨٠٧١ ريال. المبلغ كبير!

لذلك لا تضيع مالك في أمور لا داعي لها :)، خزنها لمثل هذه الاختبارات النبيلة :)، كلّ ما دفعته يستحق!

٦. الدراسة الجامعية والتحضير للامتحان.

١- هل أثّر على معدلي: في أول دورة (OBGYN & Anesthesia) لم يؤثر، أما في الدورة الثانية فلا أعلم 🙂 ربما أثّر؟

٢- هل أثر على معلوماتي للمقررات؟ في الحقيقة نعم، لم أعطِ المقررات حقها من الدراسة والفهم، كان نظامي طوال الأيام عبارة عن تحضير لليوسملي، ما عدا قبل الامتحان بأسبوع أو أقل أترك تحضير يوسملي، وأعكف على الدراسة وتلحيق ما مضى عساي أن أختم :).. بالتأكيد هذا النظام لن يتيح لك الاستفادة القصوى من الكورس، كالذي يدرس المحاضرات ثم يحضر العيادات مثلا :)، الفائدة مضاعفة. (لكن استغل كل نقطة في المقررات والسؤال حين عدم فهمك، في العيادات اسأل كثيرًا وتعلم منهم).

٣- كيف وازنت بين الدوام والتحضير؟ بحمد الله وفضله لم أتغيب عن المحاضرات إلا لعذر (ليس التحضير للامتحان)، ولم أستعِن بأيٍّ من الصديقات لتحضرني لأنني في المكتبة أدرس يوسملي مثلًا  :). كنت أراه كسرًا للمسؤولية، وليس بعذر حقيقي يخولني لطلب التحضير! (كالمرض وغيره من الأعذار الجادة). أيضًا كنت بإرادتي أود الحضور للمحاضرات، لأنني أعلم يقينًا أنني لن أجد وقتًا لدراستها إلا قبل الامتحان بأيام، لذلك محاولة فهم وحفظ جزء كبير من المحاضرة أثناءها أمر مهم، وساعدني كثيرًا!

هناك أمر مهم لاحظته، مع بداية الفصل الدراسي فتح نادي نبض الطب حلقة تحفيظ قرآن إلكترونية، (بمعنى أن التسميع والدروس جميعها بشكل إلكتروني)، دخلت فيها بالرغم من الضغط. التزمت بخطة نبض الطب في التسميع ولم أتأخر عنها، أحد أهم الأمور التي أشعر بعدها ببركة الوقت والارتياح من الهمّ :).  “مازاحم القرآن شيئًا إلا باركه!”

٤- كيف كان توزيع الوقت؟

معدل الدراسة أيام الأسبوع: ٥-٧ ساعات. نهاية الأسبوع: ٦-٨ ساعات.

وزع الوقت بالطريقة التي تناسبك، كنت أصحو الفجر باكرًا إلى قبل بدء المحاضرة بقليل وأنا أدرس، وقت البريك، الوقت الضائع بين المحاضرات، مابعد الدوام أدرس في المكتبة حتى الساعة ٤ أو ٥ عصرًا. في البيت آخذ قيلولة (١٠-٢٠د فقط!)، الجمعة العائلية، ثم العودة للدراسة حتى الساعة ١١:٣٠ منتصف الليل 🙂 .. نعم كان معدل نومي قليل (لأنني معتادة من قبل التحضير ونومي عبارة عن ٤-٥ ساعات يوميًا)

أود التنويه أن الخطط لم تكن دائمًا ناجحة، وافتني أيام صعبة لم أجد وقتًا للتحضير، ووافتني أيام انقطعت عن التحضير بسبب الصداع والتعب.. لا بأس! لا تكلف نفسك فوق طاقتها ولا تضغط عليها، كنت أهتم كثيرًا لهذه الناحية، و”صحتي أهم، راحتي أهم”. وهذا يخفف العبء عنك قليلًا.

٧. الدرجة الممتازة حسب هدفك.

يختلف بحسب هدفك من أخذ الامتحان. مثلًا لشخص يود دراسة الرزدنسي في أمريكا: بالتأكيد يجب عليك الحصول على درجة فوق المتوسط لتضمن قبولك!.. وإن كنت تريد تخصصات تنافسية، يجب أن تأتي بدرجة عالية.

الصورة بالأسفل توضح الدرجات المقبولة في Risedncy matching in US 2018

IMG = international Medical Graduates وإحنا من ضمنهم.

معدل درجات الجزء الأول

معدل درجات الجزء الأول

أما لشخص ينوي الذهاب لأمريكا للFellowship فقط، فمستوى درجتك لا يهم بشكل كبير..

٨. ملفات مهمة.

في مجلد درايف تجدون تجارب لطلبة سعوديين، وطلبة حضروا للامتحان بعد تخرجهم والبعض أثناء دراستهم.. وملفين لطريقة التسجيل في ECFMG

اضغط هنا

جزى الله د. عبدالرحمن اللغبي خير الجزاء لجهده الكبير في هذا المجال ومساعدة الطلبة..

وختامًا، أود شكر كل من ساندني ودعمني في مرحلة التحضير، فضلكم عليّ كبير!

أرجو أنني قدمت الفائدة لكم. لا تحرمونا من الدعوات الطيبة 🙂

بالتوفيق يا دكاترة!

يمكنك كتابة مقالك في مدونة طالب طب عبر:
اكتب مقال الآن في مدونة طالب طب سعودي