٦ أفكار راودت وأزعجت كل طالب طب أثناء الدراسة

افكار ازعجت طالب طب
افكار ازعجت طالب طب

آخر تحديث فبراير 11th, 2017

أفكار راودت طلاب الطب كثيراً، البعض استسلم لهذه الأفكار والبعض الأفكار استسلمت قبل نضجها. في دراسة الطب نمر بمصاعب ومتاعب تزعج الكثير من الطلاب، ولكن هذه الأفكار غير صحيحة بتاتاً وإنما هي نتاج الضغط العملي والنفسي على طالب الطب. في هذه المقاله نتحدث حول ٦ أفكار أزعجت كل طالب طب أثناء الدراسة.

هل كان إختيار كلية الطب صحيحاً؟

هل كان ناجماً عن رغبة صادقة؟ أم كان ناجماً عن رغبة أبوية في دخول كلية الطب! أم كان اتباعاً لأحد المسلسلات الطبية؟ فبعد السنة الثانية أو الثالثة من كلية الطب يصبح الطب جزءاً لا يتجزئ من حياتك، في البداية تبدو الأمور سهلة في مقاعد الكلية ولكن سرعان ما تصبح الأمور أصعب وأكثر تعقيداً.
أنت طالب طب! خذ نفساً عميقاً وتذكر أن الجميع فخوراً بك، لا تقتل طموحك ورغبتك الجامحة بتلك الأسئة المزعجة. لا تجعل تلك اللحظة التي لم تذهب لأصدقائك فيها هي سبب تفكيرك في حياتك وفي مستقبلك، أغلب طلاب الطب يستطيع الخروج من هذه المرحلة، بالتأكيد أنت تستطيع!

أنا تعبان!

كلية الطب ليست سهلة، وليست لضعاف القلوب كلية الطب أشبه بسباق في كل سنة تنتهي من جزء منه، الأحلام لا تتحقق إلا بالجد والاجتهاد والعمل المستمر، العديد من طلاب الطب يستيقظ لأداء صلاة الفجر ثم يبدأ يومه اللا منتهي، لست وحدك في هذه الكلية، ولست أنت طالب الطب الوحيد! بعد مرور الأيام سيصبح روتينك العادي أن تستيقظ لأداء صلاة الفجر ثم تذهب إلى المستشفى لتعود في ساعات متأخرة، وربما – تكمل لليوم التالي – في حالة المناوبة.
فالعمل في المستشفى أصعب وأكثر جهداً من الدراسة في كلية الطب لما فيه من التزامات كثيرة!

هل أستطيع التخرج من كلية الطب وأنا بهذا المستوى؟

الدرجة النهائية التي تحصل عليها لا تعكس بالضرورة مستواك في الكلية، فالمواد في كلية الطب مختلفة ومتعددة الأشكال في التشريح وعلم الأنسجة وعلم الأدوية، طرق الدراسة لكل مادة تختلف عن الأخرى، لذلك لا تقم بربط نجاحك في كلية الطب بالمعدل الجامعي، كما نذكرك بأن معدل الجامعة يشكل النصيب الأصغر من عوامل القبول في شهادة الاختصاص السعودية والبورد السعودي! تذكر أنك قبلت في كلية الطب ورفض الكثير، هذا يعني أنك أفضل من الكثير من دفعتك في الصف الثانوي. لا تستسلم مادة أو مادتين لم تحرز فيهما الدرجة الكاملة أو قمت باحراز D لا تعني نهاية الحياة، ولا تعني نهاية الكلية.

أخاف كثيراً من الإلقاء، هل أستطيع أن أكمل في كلية الطب؟

الخوف من الالقاء أو مايعرف طبياً Glossophobia أو Speech Anxiety هو أن يصاب الشخص قبل وأثناء التقديم امام الجمهور والخوف من التحدث أمام الجميع حيث تنتابك حالة من الخوف والقلق والتوتر وقد يتضح ذلك أثناء التقديم بكثرة التلعثم والتردد في الكلمات، الشعور بالخوف وقد يصل إلى درجة انسحابك من الالقاء.

لقراءة المزيد: ١٢ طريقة للتغلب على الخوف من الالقاء

لا أتحمل رؤية الدماء، أخاف أن أفقد الوعي!

العديد من طلاب الطب يقبل في الكلية وهو على معرفة بخوفة من رؤية الدماء وخوفه من أن يفقد الوعي!
الغالبية من هؤلاء الطلاب مع مرور الوقت ومع رؤية الدماء شيئاً فشيئاً يقوم بالتأقلم مع رؤية الدماء ولا تؤثر فيه، وحتى إن استمرت المشكلة فالعديد من التخصصات مستقبلاً لا تستوجب عليك رؤية الدماء! فالتخصصات الجراحية فقط التي معرض فيها أنت لرؤية الدماء، وإنما تخصصات مثل الأشعة وغيرها ستكون الخيار الأفضل بالنسبة لك.

لا أعلم ماذا أريد أن أتخصص ولا أعلم عن مستقبلي بعد كلية الطب!

غالبية طلاب الطب يختارون تخصصهم وتوجهم في السنة الأخيرة سنة الامتياز، لأن كلية الطب لا تقوم بتعريضك في المستشفى للمرضى وساعات العمل الفعلية والمسؤوليات على كل طبيب، فربما كطالب طب يعجبك مثلاً الجهاز النفسي والذكاء والتحليل والمنطق، ولكن تخصص الطب النفسي لا يناسبك. عندما تصل إلى سنة الامتياز ستقوم بالمرور على التخصصات الأساسية (الباطنة-الجراحة-الأطفال-النساء والولادة) وتستطيع إختيار تخصصين اختياريين ترغبهم. هناك متسع من الوقت للتفكير في التخصص في سنة الامتياز.

ماهو التخصص الطبي المناسب لي؟

خلق الله العباد وتكفل بأرزاقهم، المستقبل بيد الله وهو خالق هذا الكون وعالم بأسراره ومدبر بأموره.
{ قُلْ لَنْ يُصِيبنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّه لَنَا } عليك ببذل الجهد سعياً للمستقبل الذي ترغب فيه وسعياً إلى الحلم الذي تتمنى تحقيقه، لن يصيبك إلا ماكتب الله لك، بعد بذل الأسباب منك في الوصول إلى هدفك.
القبول في التخصصات مابعد كلية الطب له عوامل كثيرة

وفي نهاية هذه المقالة ننصحك بقراءة: دراسة الطب بعد التخرج من الثانوي


 

نتمنى للجميع التوفيق
مدونة طالب طب سعودي

مدونة طالب طب سعودي
طالب طب سعودي on Facebookطالب طب سعودي on Googleطالب طب سعودي on Twitter

3 Comments on ٦ أفكار راودت وأزعجت كل طالب طب أثناء الدراسة

اترك رد

Send this to a friend